القائمة الرئيسية

الصفحات


الوجه النحيف

تُعتبر مشكلة الوجه النحيف من أهم المشاكل التي تعاني منها السيدات من مختلف الفئات العمرية، فوجه المرأة النضر والجميل أولى العلامات اللافتة فيها، الأمر الذي يؤرق السيدة ويجعلها في حالة بحثٍ مستمر عن حلول طبيعية، أو حتى جراحية لمشكلتها.
بعض السيدات من الممكن أن يتوجهن إلى الحقن التجميلية، أو عمليات النفخ غير المضمونة، والتي تتطلب تكلفة مادية عالية، أمّا البعض الآخر فيفضلن الطرق الآمنة والطبيعية التي لا تحمل في طيّاتها أية آثار جانبية أو سلبية.
حرصًا منّا على سلامتك وجمالك سيدتي أعددنا المقال الآتي لنبين لك أبرز العوامل والأسباب الكامنة وراء الوجه النحيف لكي يكون بمقدورك تجنبها والابتعاد عنها، بالإضافة إلى أنّنا عرضنا مجموعة من الوصفات الطبيعية التي من الممكن أن تساهم في تسمين وجهك وزيادة جماله وجاذبيته.

طرق تسمين الوجه

  • إن الحرص على تناول الخضار والفواكه الغنية بالفيتامينات، والعناصر المعدنية التي تمنح البشرة النضارة والحيوية، بالإضافة إلى أنها تلعب دورًا بارزًا في التخليص من مشكلة الوجه النحيف والهزيل ومن أنواع الخضار والفاكهة التي تساهم في تسمين الوجه:
    • ثمرة الكيوي التي تُعتبر إحدى مصادر فيتامين سي الفعّال في تغذية أجزاء الجسم المختلفة، وجعل الوجه أكثر نضارة.
    • تناول البطاطس التي ثبتت فعاليتها في علاج النحافة المفرطة.
    • يُعد العنب، البرتقال والموز من أنواع الفاكهة الغنية بالبروتينات، والمركبات المضادة للأكسدة، لذلك ينصح الخبراء بتناولها باستمرار لمنح الجسم تلك المصادر التي تساهم في علاج مشاكله المختلفة.
  • الوصفات الطبيعية التي تسمن الوجه:
    • وصفة نبتة الحلبة: تُعتبر الحلبة من النباتات التي تحتوي على مركبات مضادة للأكسدة تساهم في إنتاج مادة الكولاجين التي تحتاجها البشرة للظهور بشكل أكثر امتلاءًا وغير نحيل، ولاستخدام الحلبة لتسمين الخدين، وجعلهما أكثر بروزًا، تحتاج السيدة إلى أربعة ملاعق من مسحوق الحلبة، 1/2 كوب من لبن الزبادي، بالإضافة إلى 1/2 كوب آخر من ماء الورد.و لتحضير الوصفة تمزج تلك المكونات الثلاثة معًا جيدًا إلى حين الحصول على مزيج كثيف بعض الشيء، ويمكن تطبيقه على أجزاء الوجه، خاصة الخدود، ثم يجب ترك المزيج لفترة زمنية تعادل الساعة إلا ربع قبل أن تغسله السيدة بكمية من الماء البارد.

أبرز الأسباب الكامنة وراء الوجه النحيف

  • ممارسة السيدة لمجهود بدني عالٍ خلال ساعات النهار اليومية، وعدم حرصها على نيل ساعات كافية من النوم، والراحة خلال الليل تعتبر أولى عوامل نحافة، وهزول الوجه.
  • اتّباع السيدة لأنظمة رجيم قاسية وسريعة المفعول، يرافقها نحافة سريعة للوجه في كثير من الأحيان، كما أن النظام الغذائي اليومي للسيدة يلعب دورًا كبيرًا في كمية العناصر المعدنية والفيتامينات التي يحصل عليها الجسم، وبالتالي فإن نقص أي عنصر من تلك العناصر يؤدي إلى نحافة بعض أجزاء الجسم كالوجه.
  • معاناة المرأة من أمراض فقر الدم كالأنيميا يساهم في تنحيف الوجه، وإظهار علامات التعب والهزل عليه.
  • تلعب العوامل الوراثية دورًا كبيرَا في حجم الوجه ونحافته لدى الأبناء.
  • اتّباع بعض العادات الصحيّة الخاطئة كالسهر لساعات طويلة، أو استخدام أدوات ومساحيق التجميل بشكل يومي مبالغ فيه.


هل اعجبك الموضوع :
العناوين

    تم الكشف عن مانع الإعلانات

    الإعلانات تساعدنا في تمويل موقعنا، فالمرجو تعطيل مانع الإعلانات وساعدنا في تقديم محتوى حصري لك.
    ❤️ شكرًا لك على الدعم ❤️