القائمة الرئيسية

الصفحات

أسباب صغر المؤخرة
تعتبر منحنيات الجسم المتناسقة من علامات الأنوثة والجمال عند المرأة، خاصةً أنَّ المؤخرة الكبيرة من أبرز صفات الممثلات والنجمات الأمريكية، وحسب دراساتٍ أمريكية فإنَّ عدد اللواتي قمنَ بجراحة تكبير للمؤخرة قد بلغ حوالي 3000 امرأة في عام 2012 فقط، وبشكلٍ عام هناك الكثير من النساء من يعانينَ من صغرٍ في المؤخرة، فما هي الأسباب الواقفة وراء صغر المؤخرة وكيف يمكن تكبيرها، هذا ما سنتحدث عنها في هذا المقال.

أسباب صغر المؤخرة

  • الخسارة الكبيرة في الوزن والنحف الزائد، فالأرداف تعدّ من أكثر الأماكن الحساسة والمتأثرة بكمية الدهون في الجسم، فعند القيام بروجيمٍ قاسٍ أو القيام بعملية تصغير للمعدة أو نقصان الوزن بشكلٍ كبير سيؤدي ذلك إلى صغرٍ في المؤخرة وارتخاء الجلد المغطي لعضلة المؤخرة.
  • أسباب هرمونية، فالهرمونات هي المتحكم الرئيسي في جسم المرأة كله وهي المسؤولة عن توزيع وأيض الدهون، والهرمون الأنثوي المسؤول عن تخزين الدهون في الأرداف والفخذين هو هرمون الإستروجين، فإذا كان هناك مشكلة وعدم توازن لهذا الهرمون في الجسم فسيؤدي إلى صغر في الأرداف والمؤخرة.
  • أسباب وراثية، فغالبًا من تعاني من مشكلة صغر حجم المؤخرة يكون لديها في العائلة مثل الأم والعمات والخالات العديد ممن يعانون من نفس المشكلة دون وجود أي سبب آخر واضح ودون خسارة كبيرة في الوزن، فالصفات الجسمية تخضع لتأثير الوراثة.
  • الإصابة ببعض الأمراض، فحسب دراساتٍ طبية بيَّنت وجود علاقة بين شكل وحجم المؤخرة وبين احتمالية الإصابة ببعض الأمراض، كما أنَّ توزع دهون الجسم بشكلٍ عام يعتبر مؤشرًا ممتازًا للصحة، وهناك بعض الأمراض في عضلات المؤخرة قد تؤثر على حجم المؤثرة وتظهر وكأنها صغيرة.

طرق تكبير المؤخرة

إنَّ حجم وشكل المؤخرة يعتمد بشكلٍ رئيسي على حجم العضلات وكمية الدهون الموجودة فيها، ولتكبير المؤخرة تحتاجين إلى تقوية عضلة المؤخرة عن طريق ممارسة التمارين الرياضية الخاصة وتناول الغذاء الغني بالدهون والبروتينات.
  • التمارين الرياضية، فمن الممكن جعل عضلات المؤخرة تبدو دائريةً وبارزةً أكثر بتغيير حجم العضلات الثلاث المكونة للمؤخرة، فهذه التّمارين لن تزيد حجمها فقط بل ستجعل شكلها أجمل وأكثر تناسقًا وتجعل الأفخاذ أجمل، وأكثر التمارين الرياضية التي ينصح بها الخبراء هو تمرين القرفصاء، ويعد من أكثر التمارين شعبية، ويتميز هذا التمرين بأنه يحقق نمو في عضلات المنطقة كما يزيد من حجم العضلات، إضافةً إلى زيادة حجم المؤخرة، وللقيام بوضعية القرفصاء عليكِ الانحناء ببطء بركبتيكِ بدون تغيير بمحاذاة الحبل الشوكي وبعد الانحناء على ركبتيكِ يمكنكِ اتخاذ وضعية الوقوف بالتدريج مرةً أخرى، كرري هذا التمرين عدّة مرات في اليوم.
  • الوزن والأكل والعادات الغذائية، وهنا لا نقصد بأن تقومي بعمل حمية غذائية، بل كل ما عليكِ هو أن تختاري وجبات الطعام بعناية، فعضلات المؤخرة حتى تنمو تحتاج إلى كمية كبيرة من البروتين، وهنا تحتاجين إلى تناول السمك بشكلٍ كبير، فهو غني بالأوميغا 3 كما أنه يوفر كمية جيدة من البروتينات، ويجب أن يترافق تناول البروتينات مع ممارسة التمارين الرياضية كما أنَّكِ بحاجة إلى تناول الدهون المسؤولة عن كبر حجم المؤخرة، ولا تنسي أن تقومي بالتنوع الغذائي.
عمليات التجميل، مثل وضع حشوات السيليكون في المؤخرة، وهنا تعطي نتائج سريعة ولكن غالبًا ما يترافق مع حصول مضاعفات خطيرة مثل تكرار حصول التهابات في المنطقة بصورة متكررة، وبشكل عام لا ينصح بها لتأثيرها الضار على المدى البعيد..
هل اعجبك الموضوع :
العناوين

    تم الكشف عن مانع الإعلانات

    الإعلانات تساعدنا في تمويل موقعنا، فالمرجو تعطيل مانع الإعلانات وساعدنا في تقديم محتوى حصري لك.
    ❤️ شكرًا لك على الدعم ❤️