القائمة الرئيسية

الصفحات

اسباب تيبس الرقبة
الرّقبة أو العنق هي جزء من العامود الفقري الواصل بين الرَّأس والجذع، وهي عضو غضروفي يحتوي على سبع فقرات يفصل بين كلٍّ منها قرص غضروفي، بالإضافة لاحتوائها على مجموعة من العضلات والأربطة والأعصاب، والرقبة مثلها كباقي أعضاء الجسم قد تتعرَّض لبعض المشاكل أو الأمراض وأشهرها ما يدعى بتيبّس أو تصلّب الرقبة، وفي هذا المقال سنستعرض أسباب تيبّس الرقبة، وطرق العلاج.

أسباب تيبّس الرقبة

  • يقصد بتيبس الرقبة هو تصلّبها وتشنّجها والشّعور بضغط يسبب ألمًا في العنق، وعادةً ما يحدث تيبس الرّقبة نتيجة لعدة أسباب نذكر منها ما يلي:
  • النَّوم بشكل خاطئ أو استخدام وسادة غير مريحة أو مرتفعة؛ مما يسبّب ضغطًا على عضلات الرّقبة.
  • الإصابة بالتهاب المفاصل الذي يسبِّب ضغطًا على أعصاب العُنق.
  • الجلوس لفترات طويلة أمام التّلفاز أو الكمبيوتر بوضعيّات غير مريحة وخاطئة.
  • حمل ورفع الأشياء الثَّقيلة خصوصًا عند حملها على الكتفين أو الرّقبة.
  • التّعرض لضغط نفسي وعصبي.
  • الإصابة بالإنفلونزا، حيث تسبِّب الإنفلونزا ألمًا في عضلات الجسم ومن ضمنها عضلات الرَّقبة.
  • الإصابة بالديسك في الرّقبة وهو مرض يصيب فقرات العنق، حيث يحدث انزلاقًا غضروفيًّا في الرّقبة، مما يسبب ضغطًا على أعصاب العنق مسببًا تيبسًا في العنق مصحوبًا بألم شديد قد يمتد للذِّراع.
  • ممارسة بعض التّمارين الرياضية أو النّشاطات العنيفة، أو إجراء تمرين بشكل خاطئ.
  • الإصابة بشد عضلي في منطقة الرّقبة.
  • الإصابة بالتهاب السحايا.

علاج تيبس الرقبة

كما أشرنا سابقًا فإنَّ هناك مجموعةً من الأسباب وراء حدوث تيبّس الرقبة، لذا فإنّ علاج تصلب الرقبة يعتمد على المسبب، فبعض الحالات تتطلب علاجات دوائية تحت إشراف طبي، ولكن في الحالات الطبيعية والعابرة، فإنه يمكننا تدليك للرقبة، حيث يساهم التدليك والمساج بتقليل الشد والتشنج العضلي في الرّقبة، كما أنه يساهم بالتّقليل من الشد العصبي الناتج عن الضغط النفسي والشّعور بالاسترخاء، ويفضّل في حالات تيبس الرقبة أخذ حمام من الماء الدّافئ أو عمل كمادات دافئة للرقبة، ممّا يمنح الشّعور بالراحة والاسترخاء، أمّا بالنسبة للأشخاص الذين يجلسون لفترات طويلة بشكل خاطئ بسبب ظروف العمل أو نتيجةً لاستخدام الحاسوب فإنّه يفضّل أداء مجموعة من التّمارين الرياضية البسيطة التي تمنح عضلات الرّقبة الشعور بالراحة وتقلل من حدة الضّغط الواقع عليها أو حتى ممارسة رياضة السّباحة بشكل منتظم، وعلى الفرد تخصيص وقت قصير يوميًّا للاسترخاء لإراحة عضلات الجسم بشكل عام.

علاج تيبس الرّقبة بطرق منزليّة

  • بإمكان الفرد استخدام بعض المواد الطبيعيَّة المتوافرة بالمنزل لعلاج تيبس الرقبة، ومن هذه العلاجات نذكر ما يلي:
  • تدليك الرّقبة بزيت الزيتون الطبيعي.
  • استخدام كمادات من الفلفل الحار وزيت الزّيتون.
  • وضع كمادات من خلِّ التفاح على الرقبة أو إضافة خل التّفاح لماء الاستحمام، يعالج خل التّفاح الالتهابات ويمنع حدوث الشدِّ العضلي.
  • شرب كوب من مغلي الكركم والحليب، لما له من أثر واضح على تنشيط الدَّورة الدمويّة وتقليل حدّة تيبس الرَّقبة.
  • استخدام زيت النَّعناع للتدليك، لما له من خصائص تمنح الشُّعور بالرّاحة وتسكِّن الألم وتقلّل من تيبس الرقبة.
تعتبر عملية تيبّس الرّقبة أو تصلبها أمرًا شائع الحدوث، وقد يصيب كافّة المراحل العمريّة، لذا فإنه يُنصح بالحصول على قسطٍ كافٍ من الرّاحة والنوم بشكل صحيح، واستخدام وسادة مريحة وغير مرتفعة، كما أنه يجب الجلوس والوقوف بطريقة صحيحة بشكل لا يضغط على أعصاب العنق فيؤدّي لتيبس الرقبة، ونود التّنويه إلى أنه في الحالات التي يستمر بها تيبس العنق لفترات طويلة أو يرافقها ارتفاع في درجة الحرارة أو الشعور بألم شديد وثابت فإنّه يجب مراجعة الطبيب المختص ليجريَ الفحوصات اللازمة ويُعرف السبب الكامن وراء تيبس العنق وعلاجه.
هل اعجبك الموضوع :
العناوين

    تم الكشف عن مانع الإعلانات

    الإعلانات تساعدنا في تمويل موقعنا، فالمرجو تعطيل مانع الإعلانات وساعدنا في تقديم محتوى حصري لك.
    ❤️ شكرًا لك على الدعم ❤️