القائمة الرئيسية

الصفحات

التخلص من كثرة النوم

كثرة النوم

المعدل الطبيعي للنوم هو من ست ساعات إلى ثماني ساعات، لكن بعض الأشخاص ينامون أكثر من تلك الساعات بكثير والغريب أنهم رغم نومهم الكثير لا يتوقف الشعور بالنعاس الشديد لديهم وعدم الرغبة بالاستيقاظ؛ مما يسبب لهم حالات من الخمول، وهذه تعد من المشاكل الكبرى؛ إذ تسبب تأخر الأشخاص عن أعمالهم والتزاماتهم الضرورية، ومن الجدير بالذكر أنه أثبتت الدراسات العلمية أن النوم في الثلث الأول من الليل هو الأفضل؛ إذ إن هذا الوقت أكثر الأوقات قدرةً على ضبط ساعة الجسم البيولوجية.  

طرق التخلص من كثرة النوم

  • الإصرار على الاستيقاظ: ترجع إلى قوة إرادتكِ في ذلك؛ بوضع خطط صباحية تشجيعية محببة تدفعك للاستيقاظ صباحًا، وبعدها اربطي المنبه على الساعة المحددة واحرصي على الاستيقاظ عندما يدق.
  • مراجعة نفسك: راجعي نفسكِ لتعرفي سبب تأخركِ بالنوم لساعات تفوق حاجتكِ.
  • تحديد وقت للنوم: اختاري وقتًا محددًا كل يوم للذهاب إلى النوم؛ ليعتاد جسمكِ بيولوجيًا على النوم والاستيقاظ في نفس الساعة المعينة والمحددة للذهاب للنوم وللاستيقاظ منه.
  • ممارسة الرياضة: واظبي على ممارسة الرياضة يوميًا ولو لساعة؛ إذ إن الرياضة تمنح جسمكِ النشاط وتنظم نموك بطريقة أفضل.
  • إقناع نفسك: أقنعي نفسك بضرورة تجنب الأضرار الصحية التي قد تواجهك نتيجة كثرة نومك مثلًا (كالتأثير على عمر العقل).
  • التدرج بالعملية: لا تحلّي المشكلة مرةً واحدةً، بل قللي ساعات نومك تدريجيًا حتى تصل إلى ساعات النوم الصحية التي تمتد من ست إلى ثماني ساعات يوميًا؛ كي لا تصابي بالإحباط واليأس.
  • المحافظة على القيلولة: ينصح بالنوم في ساعات النهار (وقت العصر أو الظهيرة) ولو لنصف ساعة؛ لأن هذا سيعطي الراحة لجسمك، كما أنه يساعد على تجديد نشاطك.
  • الجلوس بالشمس: الجلوس نصف ساعة، أو المشي وذلك في الصباح الباكر؛ مما سيساعد في ضبط ساعتك البيولوجية كما أن ذلك سيزود جسمك بفيتامين د.
  • ممارسة التمارين الرياضية: ممارسة التمارين الرياضية ستمد جسمك بالطاقة الكبيرة وتحسن النفسية.

أسباب النوم الزائد

  • السهر ليلًا: السهر ليلًا لعدة أسباب كلعب الورق أو مشاهدة التلفاز أو اللعب في جهازكِ المحمول.
  • الأكل الكثير: من أحد أسباب النوم الكثير هو كثرة الأكل لا سيما قبل النوم، إذ إن الأكل يسبب زيادة في الوزن، وكلما زاد الوزن زاد الكسل وبالتالي زادت ساعات النوم.
  • أعراض عصبية: الهرب إلى النوم من المشاكل التي تخشين مواجهتها.
  • خلل في الغدة الدرقية: عند وجود خلل في الغدة الدرقية مثل اضطرابات إفرازات الغدة الدرقية للهرمونات الصادرة منها؛ مما يؤدي إلى الإحساس بالشعور الدائم بالكسل؛ مؤديًا إلى النعاس والاحتياج للنوم.

من حياتكِ لكِ

من المشروبات التي يمكنك تحضيرها وتزوّدك بالطاقة اللازمة للقيام بمهامّك اليومية عصير البطيخ والزنجبيل، وكذلك عصير الجزر مع الليمون والزنجبيل، وعصير التفاح مع الجزر والشمندر والزنجبيل، وتمتاز هذه العصائر جميعها بطعمها اللذيذ وفوائدها العديدة لكِ ولعائلتكِ.

المراجع

  1.  "Feeling Sluggish? These Are the Best Juicing Recipes for Energy", mydomaine, Retrieved 24-3-2020. Edited.
هل اعجبك الموضوع :
العناوين

    تم الكشف عن مانع الإعلانات

    الإعلانات تساعدنا في تمويل موقعنا، فالمرجو تعطيل مانع الإعلانات وساعدنا في تقديم محتوى حصري لك.
    ❤️ شكرًا لك على الدعم ❤️