القائمة الرئيسية

الصفحات

أضرار الزيت المقلي
تختلف أذواق وطباع البشر في طهي الطعام، فهناك من يفضل الأصناف المقلية، وقد يفضل البعض الآخر الأصناف المشوية، بينما يتفادى الكثير السعرات الحرارية الموجودة في بعض الأطباق نتيجة شويها وقليها فيقومون بسلقها لتخفيف من هذه السعرات.
ولكل طريقة من الطرق المذكورة سابقًا ميزات وعيوب، تظهر في الطعم ويشعر بها الأشخاص، فالأطباق المقلية تعرف بطعهما المقرمش المفضل لدى الكثيرين، ولكنها تحتوي على سعرات حرارية عالية نتيجة قليها بالزيت النباتي أو أنواع الزيت الأخرى المستخدمة، بينما تعرف الأصناف المشوية بطعهما المميز فالشواء يضفي على الأطباق طعم رائع يميزه عن باقي الأصناف كما تتميز أطباقه بأن سعراتها الحرارية أقل من تلك المقلية، وأما عن طريقة السلق؛ فهي من أكثر الطرق الصحية المذكورة، وتجنب العديد من الأشخاص الزيادة المفرطة في الوزن، كما تحقق الهدف المرجو من إعداد أطباق صحية ولذيذة.
وفي مقالنا هذا سنتناول الحديث بشكل خاص عن الأصناف المقلية، وتحديدًا عن أضرار زيت القلي المستعمل لطهو هذه الأصناف، فننصحكِ عزيزتي المرأة بقراءة هذا المقال للتعرف إلى أهم الأضرار العائدة من استخدام هذه الزيوت.
تستعمل العديد من الزيوت في غايات الطهو، فهناك الزيوت النباتية المستخرجة من حبوب الذرة، ومنها ما هو مستخرج من بذور الصويا، وهناك نوع آخر يستخرج من بذور عين شمس، كما يدخل زيت الزيتون في العديد من الأصناف ولكن لا تفضل ربات البيوت استعماله في الطهي بسبب احتراقه السريع.
ويعتبر زيت القلي صحيًا إذا استخدم جيدًا، فعلى المرأة أن تتجنب الإكثار من وضعه في المقلية إلا إذا إحتاج الصنف الذي تقوم بتحضيره إليه، فبعض الأصناف تتطلب غمرًا كاملًا في الزيت حتى تنضج، كما يجب على المرأة الانتباه لضرورة تغير الزيت عند استعماله مرتين على الأكثر، فزيت القلي المستعمل يعود على الجسم بأضرار كبيرة، نذكر منها ما يلي:
  1. يعتبر زيت القلي المستعمل لمرات متعددة بيئة مفضلة لنمو البكتيريا الضارة، فتعيش هذه البكتيريا على بقايا الطعام الموجودة في الزيت، وتدخل إلى جسم الإنسان عن طريق التصاقها بأنواع الطعام الجديدة التي تم قليها في الزيت مرة أخرى، مسببة له العديد من المشاكل؛ كالتسمم الغذائي.
  2. يعتبر سببًا رئيسيًا للإصابة بالعديد من الأمراض الخطيرة؛ كمرض السرطان، وتصلب الأوعية الدموية والشرايين، وأمراض القلب والكبد، كما يؤثر على الكلى ويعتبر سببًا رئيسيًا لارتفاع ضغط الدم في الجسم.
  3. يزيد من نسبة الكوليستيرول الضار في جسم الإنسان والذي يسبب له مع الوقت أمراض خطيرة، فهو مليء بالدهون المشبعة التي تتراكم على الشرايين وتسبب للجسم العديد من المشاكل.
  4. تتجمع الفيروسات الضارة في هذه الزيوت وتنتقل إلى جسم الإنسان مسببة له اضطرابًا هضميًا حادًا.
  5. عدم استفادة الجسم من أصناف الطعام المقلية، حيث تفقد الأصناف المختلفة الفيتامينات والعناصر الموجودة فيها بمجرد وضعها في الزيت الساخن، فيصبح تناولها غير عائد على الجسم بأي فائدة.
هل اعجبك الموضوع :
العناوين

    تم الكشف عن مانع الإعلانات

    الإعلانات تساعدنا في تمويل موقعنا، فالمرجو تعطيل مانع الإعلانات وساعدنا في تقديم محتوى حصري لك.
    ❤️ شكرًا لك على الدعم ❤️