القائمة الرئيسية

الصفحات

حركة الجنين في بداية الشهر الخامس

الشهر الخامس من الحمل

يعدّ الشّهر الخامس من الحمل (من الأسبوع الثّامن عشر وصولًا إلى الأسبوع الحادي والعشرين) من المراحل الأكثر قُربًا لقلب الحامل، إذ إنَّها ستشعر خلاله بحركة الجنين داخل بطنها بوضوح نتيجة التطورات الجسمانية التي يمرّ بها والتي تُساعده بدورها على تطوير حركته، ويُشار إلى وجود العديد من المعلومات المتعلقة بحركة الجنين خلال هذا الشهر، ستوضّح في هذا المقال.

الجنين في بداية الشهر الخامس

يصلّ طول الجنين في بداية الشّهر الخامس من 15 إلى 16 سم، ويزن 200 غرام، ويتمكَّن دماغه من تحليل الأصوات التي تصل إليه عبر أذنيه، وتُصبح شبكيّة العين لديه حساسة جدًّا للضوء، وتبدو أعضاؤه التّناسلية شديدة الوضوح، وفي بداية الشهر الخامس يُمكن للحامل إجراء فحص سلامة الجنين للتّأكد من عدم وجود أي تشوهات خلقيّة أو مشاكل صحيّة أخرى، أمّا في الأسبوع الثاني من الشهر الخامس يصل طول الجنين من 17 إلى 18 سم، ويزن 250 غرام، وتغطّي جسمه مادة لزجة بيضاء مكونة من الدهون وخلايا الجلد الميتة والزغب هدفها حماية الطّفل من آثار السائل الأمينوسي، ويبدأ الشّعر بالنمو على جمجمته، وتواصل الخلايا الميلانية نموّها في الجلد لتُعطيه اللون الموحد للبشرة بعد الولادة.

حركة الجنين في بداية الشهر الخامس

إنَّ حركة الجنين في بداية الشّهر الخامس غالبًا ما تكون قليلة نسبيًّا، ثمّ تبدأ بالتزايد خلال الشهر بحيث تتمكن الأم من الشعور بركلات خفيفة، ثمّ تصبح الحركة أكثر قوة مع نهاية الشهر، ويصل متوسط عدد الحركات اليومية للجنين في الأسبوع العشرين إلى 200 حركة تقريبًا، أما في الأسبوع الثاني والثلاثين فيصل إلى 500 حركة، ثم يقل عدد الحركات نتيجة كِبر حجمه في مساحة ضئيلة، ومن الجدير بالذّكر أنّ حركة الجنين تختلف خلال النهار، حيث يمتلك دورةً كاملةً من النوم واليقظة، ويتمكَّن من النوم من عشر دقائق إلى ثلاثين دقيقة، وهذا يعني أنّ عدم الشعور بحركته طوال الوقت أمرٌ طبيعيّ.

العوامل المؤثرة في حركة الجنين

إنّ حركة الجنين ونشاطه يخضعان للعديد من العوامل، فكل جنين يمتلك وتيرة نوم ويقظة مختلفة عن الآخر، إضافةً إلى ذلك؛ فإنَّ حركة الأم والأدوية التي تأخذها من شأنها التَّأثير على نشاط الجنين، كما يتأثّر الأخير بالأصوات المرتفعة والأضواء شديدة السّطوع، فجميعها تدفعه للحركة، ومن جانبٍ آخر، تتأثَّر حركة الجنين بالتغيّرات النفسيّة والمزاجية التي تتعرض لها الأم، ففي حالات حزنها يكون الجنين هادئًا وأقل حركةً من المعتاد، أمّا عندما تكون سعيدة فإنّ هرمون السعادة المعروف بهرمون الأندروفين يصل إلى كليهِما، مهما يجعل الجنين أكثر حيويّةً وحركةً.

حركة الجنين الضعيفة

على الأمّ بدايةً أن تعدَّ حركات جنينها ثلاث مرات يوميًّا، خلال فترة الصباح، والظهيرة والمساء، فإذا شعرت بأنّ عدد حركاته يقل عن عشر خلال أربع ساعات عليها مراجعة الطبيب؛ وذلك لقياس معدل ضربات القلب والتأكد من سلامته، كما يجب مراجعة الطبيب إذا أصبحت حركات الجنين ضعيفة فجأة بعد أن كانت قوية.
هل اعجبك الموضوع :
العناوين

    تم الكشف عن مانع الإعلانات

    الإعلانات تساعدنا في تمويل موقعنا، فالمرجو تعطيل مانع الإعلانات وساعدنا في تقديم محتوى حصري لك.
    ❤️ شكرًا لك على الدعم ❤️