القائمة الرئيسية

الصفحات

الفرق بين بطئ التعلم وصعوبات التعلم


التعلم

اختلفت المدراس التربوية في إيجاد تعريف موحد وشامل للتعلم، فترى المدرسة السلوكية أن التعلم يكون باكتساب السلوكيات الإيجابية التي يتحقق بممارستها هدف التعلم، وقد عرّف علماء النفس التعلم على أنه عملية مدخلاتها كل ما يستقبله الإنسان من خلال الحواس الخمس، ثم تحليلها وتفسيرها، ثم تخزينها في الذاكرة طويلة الأمد لاسترجاعها وقت الحاجة، ويرى علماء الاجتماع بأن التعلم هو اكتساب الفرد لثقافة وأخلاقيات المجتمع الذي ينتمي له، ويكون ذلك باتباع عاداته وتقاليده وأسلوب حياته . و تجتمع المدارس على أن التعلم عملية منظمة و محددة الأهداف تهدف إلى إكتساب المبادئ الأساسية العامة للمعرفة و الإدراك، بالإضافة إلى أنه العملية التي تهدف إلى تلقي المعرفة و المهارات عن طريق عدة أساليب و طرق تعليمية تؤدي إلى إعادة تشكيل البنية الفكرية و تغيير السلوك الفردي..

صعوبات التعلم

تلاحظ صعوبات التعلم عند الأطفال في سن المدرسة، إذ تكون اضطرابات تؤثر على مقدرة الطفل على الفهم والاستيعاب، أو الكلام أو الكتابة، أو حل الحسابات الرياضية، ومن أنواع صعوبات التعلم؛ عسر القراءة، وخلل الأداء الحركي، وعسر الفهم السمعي، وعسر الفهم البصري، وعسر الكتابة، وعسر الحساب

أسباب صعوبات التعلم

تنتج صعوبات التعلم من صعوبة جمع المعلومات من عدة أماكن من الدماغ، أو من قبل الولادة إذ تحدث اضطرابات في بنية الدماغ ووظائفه. ولكن توجد عدة احتمالات قد تكون السبب في صعوبات التعلم، ومنها:
  • الاستعداد الوراثي للفرد.
  • حدوث مشكلات أثناء الحمل أو الولادة: فقد يكون أحد أسباب صعوبات التعلم مشاكل تحصل للأم أو للطفل خلال فترة الحمل أو الولادة كتعاطي الأم خلال فترة الحمل أو قبلها للمخدرات، أو الكحول، أو التبغ، أو مشاكل تحدث عند الولادة كانخفاض وزن الطفل عند الولادة أو الولادة المبكرة للطفل.
  • التعرض للسموم البيئية مما له تأثير ضار على نمو الخلايا العصبية.
  • الإصابة بصدمات حادة على الرأس.
  • الإصابة بالتهاب الجهاز العصبي المركزي.

أشكال صعوبات التعلم

تصنف مجالات صعوبات التعلم في مجموعتين رئيسيتين، وهما :
  • صعوبات التعلم النمائية: وهي الصعوبات المتعلقة بالوظائف الدماغية والعمليات العقلية والإدراكية التي يحتاجها الطفل في التعليم الأكاديمي، وقد يعود سبب هذه الصعوبات إلى اضطرابات في الجهاز العصبي المركزي، وتظهر هذه الصعوبات في فترة ما قبل المدرسة مثل القدرة على الإدراك والتذكر واللغة وغيرها من أسس النشاط العقلي والمعرفي للفرد.
  • صعوبات التعلم الأكاديمية: و هي الصعوبات التي ترتبط و تظهر نتيجة لصعوبات التعلم النمائية وتظهر خلال الفترة الأكاديمية، كالتهجئة والقراءة والكتابة والحساب.

التعامل مع أطفال صعوبات التعلم

للأسرة دور مهم وأساسي في التعامل مع أطفال صعوبات التعلم، إذ يقع على عاتق الأسرة ملاحظة الطفل ومتابعة نموه وتطوره الفكري من قبل سنّ المدرسة، كما يجب عليها تقييم الطفل وإخضاعه لاختبارات تقيمية في حالة ملاحظة وجود أي صعوبات تعلّم، وفي حال شُخِّص الطفل بصعوبات التعلم، يجب على الأسرة اتخاذ قرارات سليمة فيما يتعلق بتقبل الطفل ودعمه لمساعدته على استعادة ثقته بنفسه، وعدم تحميله أعلى من قدراته وإمكانياته، و من المهم التعاون المستمر بين الأهل والمدرسة أو البرنامج التعليمي الذي يلتحق به الطفل لتقديم المساعدة الأكبر من الطرفيين .
أما دراسيًّا، فيقع على عاتق المدرس دعم الطفل وتقبله والامتناع عن مقارنته بأقرانه أو الاستهزاء والسخرية من الطفل، كما يفضل استخدام وسائل تعليمية تعتمد على الأشياء الملموسة وتحديد مهمات وواجبات تناسب قدرات الطفل.

بطء التعلم

بطء التعلم هو عدم القدرة على مجاراة الطفل لأقرانه في التحصيل العلمي بسبب مشكلات أو صعوبات يواجهها الطفل في الفهم والإدراك والتذكر . و تعود أسباب بطء التعلم إلى ضعف بعض القدرات كضعف التذكر البصري، وقصور الانتباه، وعدم القدرة على التمييز.

أعراض بطء التعلم

يتزامن بطء التعلم مع عدة سلوكيات تظهر على الطفل و تساهم في اكتشاف بطء التعلم، ومنها:
  • فرط الحركة.
  • صعوبة بعض المهارات المهنية.
  • انخفاض المستوى الدراسي في جميع المواد الدراسية.
  • بطء استعاب كلٍ من القراءة والكتابة.
  • تشتت الانتباه بسهولة.
  • صعوبة التعامل مع الأقران.
  • صعوبة التكيف والتعامل مع المواقف الحياتية.

أشكال بطء التعلم

يظهر بطء التعلم في عدة جوانب للطفل؛ كالجانب التعليمي، والجانب العقلي، والجانب النفسي، ويمتلك الأطفال بطيئو التعلم المقدرة على التعلّم في حدود إمكانياتهم، لذلك يحتاجون إلى برامج خاصة بما يتلاءم مع قدراتهم، فتعد البرامج التعليمية في المدارس العادية والبرامج التعليمية لذوي التخلّف العقلي غير مجدية ومفيدة لهم، كما تهتم البرامج الخاصة ببطيئي التعلم بمعالجة جوانب القصور كالقراءة والكتابة والتعامل الاجتماعي لمساعدتهم على تجنب مواقف الفشل حين الالتحاق بالمدارس العادية.
أما الجانب العقلي؛ فيعاني بطيؤو التعلم من ضعف ملحوظ في القدرات الفكرية كالتحليل والتذكر والحفظ، والقدرات العقلية كالإدراك والتركيز، والمهارات اللّغوية كالحديث والتعبير عن أنفسهم، ومن الناحية النفسية فيعاني بطيئو التعلم من توتر ونقص الثقة بالنفس لما يعانونه من مواقف فشل وإحباط حين التحاقهم بنظام المدارس العادية، وقد نتجم عنها مشكلات نفسية كالعنف والعدوان، أو الخوف من المدرسة، أو الخجل وغيرها من المشكلات.

التعامل مع أطفال بطء التعلم

التعامل مع أطفال بطء التعلم يحتاج من الأهل الصبر والمحاولة المستمرة لتشجيع الطفل دون الاستمرار بالشكوى أو العصبية، ويجب على الأهل محاولة دمج الطفل بطيء التعلم مع أقرانه في المدارس أو المراكز المختلفة لتعزيز ثقته بنفسه، أما أثناء تدريس الطفل، فيجب محاولة عزله عن أي مصادر إزعاج أو تشتت للمحافظة على تركيزه أثناء أداء الواجبات.

المراجع

  1. أفنان دروزة، "هل يعرف المعلّم دلالات التعلم"، سوا ، اطّلع عليه بتاريخ 2-5-2019.
  2.  "مفهوم التعليم"، الأكاديمية العربية البريطانية للتعليم العالي، اطّلع عليه بتاريخ 30-4-2019.
  3.  د.آية السيد نوفل، "صعوبات التعلم عند الأطفال... أنواعها وأسبابها وكيفية التعامل معها وعلاجها "، كل يوم معلومة طبية ، اطّلع عليه بتاريخ 2-5-2019.
  4.  الحسين اوباري (9-3-2015)، "ما هي صعوبات التعلم ؟ أسبابها و علاجها ؟"، تعليم جديد، اطّلع عليه بتاريخ 5-5-2019.
  5.  د. اسماعيل صالح الفرا (19-2-2016)، "صعوبات تعلم القراءة وتشخيصها وأساليب مالحظتها ومعالجتها وفق آراء معلمي المرحلة األساسية )1-6)"، IUG Journal of Educational and Psychology Sciences، اطّلع عليه بتاريخ 7-5-2019.
  6.  فاطمة خليل ، "هل يعانى طفلك من بطء التعلم.. اعرفى العلامات"، اليوم السابع ، اطّلع عليه بتاريخ 2-5-2019.
  7.  "المشكلات التعليمية للطفل بطء التعلم"، مركز هيلب للشرق الأوسط و شمال إفريقيا ، اطّلع عليه بتاريخ 5-5-2019.
  8.  "بطء التعلم"، جامعة بابل، 1-10-2016، اطّلع عليه بتاريخ 5-5-2019.
  9.  رحاب عباس (20-3-2018)، "5 نصائح للتعامل مع الطفل بطء التعلم "، مجلة هي ، اطّلع عليه بتاريخ 7-5-2019.
هل اعجبك الموضوع :
العناوين

    تم الكشف عن مانع الإعلانات

    الإعلانات تساعدنا في تمويل موقعنا، فالمرجو تعطيل مانع الإعلانات وساعدنا في تقديم محتوى حصري لك.
    ❤️ شكرًا لك على الدعم ❤️