القائمة الرئيسية

الصفحات

 

الخوف من الناس

الخوف من الناس هو شعور سلبي ينتاب الشخص حينما يود الخروج من المنزل والتعامل مع الآخرين سواء لشراء حاجيات ومتطلبات البيت، أو للعمل وللدراسة أو للذهاب إلى الطبيب، وغالبًا يفضل الشخص العزلة على الاختلاط بالناس فيبقى وحيدًا لا يحب مشاركة الناس حياتهم الاجتماعية وليس لديه أصدقاء، وهذا ينعكس على ثقته بنفسه فيكون ضعيف الشخصية غير مبادر وغير طموح ومبدع في الحياة رغم وجود الكثير والعديد من المواهب والقدرات لديه.

أسباب الخوف من الناس

إنّ أسباب الخوف من الناس تزرع منذ الصغر في نفوس الطفل لجهل في طريقة تربية الأبناء، اعتقادًا من الوالدين أنهم يحمون أبنائهم، كما أن جهلهم يدفعهم لصب غضبهم في أبنائهم مما يضعف ثقتهم بنفسهم وينشؤون ضعيفي الشخصية أيضًا ليس لديهم القدرة على المواجهة والتعامل مع الآخرين، والأخطاء التربوية المسببة للخوف من الناس كما يلي:
  • التربية القاسية التي يتعرض لها الأطفال من قبل والديهم القائمة على الحرمان والقهر والمنع والتخويف، وهذا ينشأ أطفال خائفين من كل شيء ليس من الناس فحسب.
  • التربية الرخوة المليئة بالخوف الزائد على الأبناء حرصًا منهم على حمايته، مما ينشأ أطفالًا لا يعتمدون على نفسهم وغير قادرين على مواجهة أي شيء بأنفسهم، ولا يمكنهم مواجهة أي شخص للتعامل معه حتى لو كان من أقربائهم.
  • عدم تعويد الطفل على تحمل المسؤولية منذ أن يصبح واعيًا، وهذا إما بسبب عدم إشراك الأب والام لهم في ذلك، أو بسبب الخلافات الزوجية أمامهم يسبب لهم غموض الرأي وعدم قدرتهم على تكوينه فيكونوا متزعزعين الآراء والمواقف.

طرق للتغلب على الخوف من الناس

  • الاعتراف بوجود المشكلة: وهي أول خطوة نحو العلاج، فإنكار أنه لا يوجد خوف من الناس هذا يعني هدم الشخصية وضياع الكثير من الفرصة والمواقف، فلا بد من الاعتراف أمام النفس أنه توجد مشكلة ويجب علاجها بأسرع وقت ممكن.
  • البدء بمخالطة الناس شيئًا فشيئًا: حيث من الممكن البدء بمخالطة الأهل والأقارب ثم الأصدقاء المقربين والجلوس معهم ونقاشهم، بعد ذلك يكون الشخص أخذ بعض الدوافع والقوة لاختلاط الآخرين، كما يمكن حضور الندوات والمحاضرات ويمكن الجلوس مستمعين فقط كي يتعود الشخص على جلوسه مع الناس ومخالطتهم.
  • التفوق في مجال التخصص الدراسي والعملي: فالكثيرين يعتقدون أن الإنطوائئي أو من ليس لهم علاقات اجتماعية موسعة هم ضعفاء الشخصية وبالتالي هم فاشلون في مجالهم العملي والدراسي، ولكن التفوق يمحو هذه النظرية ويلغيها حتمًا.
  • تعلم فن الرد خاصةً ذات النهايات المغلقة: وهنا لا بد من استخدام بعض الإجابات المحصورة والغامضة بعض الشيء مثل إن شاء الله وربنا كريم، فمثل هذه الإجابات تسكت الآخرين وتجعلهم لا يخوضون نقاشات مطولة دون فائدة ويسألون أسئلة يخاف الشخص من الرد عليها.
  • التّعرف على الفوائد التي يحققها الشخص من مواجحهة الناس، ومعرفة الأشياء الجميلة التي يمكن أن يخسرها إذا بقي منطويًا ومنزويًا ولا يخالطهم ويواجههم.

نصائح للتغلب على الخوف من الحديث أمام الناس

  • في حالة الشّعور بالتوتر والعصبية يجب اختيار الصمت كحل أكيد لمثل هذه الحالة.
  • يجب التأكد أن هناك فائدة عظمى لكسر الصمت والتحدث مع المحيطين فليس الصمت دائمًا مفيدًا.
  • الخوف من المواجهة ووالحديث غالبًا يكون مبنيًّا على افتراضات سابقة، فإذا تم التحقق والتأكد من هذه الافتراضات سواءً إيجابيًا أو سلبيًا فهذا يمنح القوة بالشعور في المواجهة والحديث.
  • تناول موضوعًا واحدًا للنقاش أو مشكلة معينة في كل مرة عند مواجهة الآخرين ومخالطتهم، هذه خطوة أولية وناجحة نحو التغلب على الخوف المزعوم من الناس.
هل اعجبك الموضوع :
العناوين

    تم الكشف عن مانع الإعلانات

    الإعلانات تساعدنا في تمويل موقعنا، فالمرجو تعطيل مانع الإعلانات وساعدنا في تقديم محتوى حصري لك.
    ❤️ شكرًا لك على الدعم ❤️