القائمة الرئيسية

الصفحات

أهمية العلاقة الجنسية في الحياة الزوجية

تعدّ العلاقة الجنسية من الأمور المهمة والضرورية في الحياة الزوجية بين الرجل والمرأة إلى جانب دورها في عملية التكاثر، فعند زيادة المتعة الجنسية تزداد المحبة والحنان، فينعكس هذا الأمر إيجابيًّا على الحياة الاجتماعية والصحة البدنية والعاطفية والفكرية، ويصبح الزوجان قادرين على التخلص من الضغوطات الاقتصادية، وتعد العلاقة عاملاً أساسيًا وعصبًا مهمًا في الحياة الزوجية، إذ إنه يعود على الفرد والمجتمع بالكثير من الفوائد النفسية والمادية الهامة، إلا أنه في بعض الأوقات ومع مرور السنوات تصبح العلاقة ذات روتين محدد وممل بعض الشيء، فيبدأ البحث عن بعض الطرق الجديدة التي تكسر الروتين وتجدد العلاقة، لذلك سنقوم في هذا المقال بذكر بعض الطرق والأساليب الجديدة لإثارة الزوج بسهولة، وكسب محبته.

أساليب جديدة لإثارة الزوج

تسعى الكثير من النساء للتمتع بحياة زوجية مميزة، وذلك من خلال البحث عن أساليب جديدة لإثارة زوجها جنسيًا وعاطفيًا، وفيما يأتي بعض الطرق والأساليب البسيطة لتحقيق تلك الرغبة:
  • ارتداء الملابس المثيرة: تعدّ طريقة ارتداء الملابس المثيرة من أكثر الطرق المعروفة، والتقليدية عند الزوجات لإثارة الزوج، إلا أنه يمكن تغير هذه الطريقة المعتادة بإضافة بعض اللمسات البسيطة، ووضع القليل من الماكياج، ومحاولة التفنن بارتداء الملابس الجنسية المغرية، كارتداء الملابس القصيرة، والشفافة، واستخدام بعض الحيل لإظهار المناطق المثيرة في جسد المرأة بطريقة تثير شهوة الرجل، كالأزرار المفتوحة مثلًا، فيمكن بهذه الأمور كسر الروتين، وكسب طريقة جديدة وسهلة وبسيطة.
  • الكلام: توجد العديد من الطرق التي يمكن من خلالها التحدث إلى الزوج بطريقة مثيرة، ورائعة، وخاصةً قبل وأثناء العلاقة الحميمة، كإخباره بالأشياء التي يمكن القيام بها أثناء العلاقة الحميمة، أو الهمس بكلمات مثيرة وقادرة على زيادة الدافع الجنسي للرجل، كما يمكن استخدام بعض الطرق المبتكرة في السرير، كأن تقوم الزوجة بكتابة بعض الكلمات الوهمية على جسد الرجل بإصبعها مثلًا، فهذه الوسيلة تعد من أنجع السُبل في إثارة الزوج جنسيًا.
  • وصف الحب: ينبغي على المرأة لإثارة زوجها إخباره على الدوام بحجم حبها له والقيام بتصرفات تدلّه على ذلك ككتابة رسالة له ووضعها تحت وسادته مثلًا أو حجز موعد عشاء معه خارج المنزل وما إلى ذلك، كما وينبغي عليها أن تجعل اهتماماتها من اهتماماته مما يجعله يشعر بالقرب الشديد منها، تنصح المرأة كذلك بطهي الطعام المفضل لزوجها وصنع الحلويات اللذيذة له.
  • كسر الروتين: فيمكن كسر الروتين بتغير نوع العطر، أو الطريقة المعتادة للعلاقة الحميمة والمكان وإشعال الشموع المعطرة، وتغير طريقة وضع الماكياج وتغيير تسريحة الشعر أو لونه، وتشغيل الموسيقى الهادئة أو الأغاني المفضلة وتغير إضاءة الغرفة وتغير أساليب الإثارة من وقت إلى آخر.
  • تجنب الخجل: ينبغي على المرأة مبادرة زوجها بإخباره أنها بحاجته في بعض الأحيان وأنها كانت تنتظره وعدم الانتظار لأن يقبل هو عليها.
  • المساج: يمكن للمرأة القيام بمساج لزوجها بعد يومه الشاق وذلك بالاستعانة بالزيوت العطرية مما يساعده بنسيان الإرهاق وبالشعور بالمتعة، كما تنصح المرأة بتقبيله فور الانتهاء.
  • اللمس والمداعبة: لكل شخص مناطق محددة تزيد من إثارته، وللرجل العديد من هذه المناطق التي من الممكن أن تزيد من شبقه الجنسي، ومن تلك المناطق ما يأتي:
    • الأذن: تعد أذن الرجل من المناطق التي يمكن أن تعتمد عليها المرأة لإثارة شهوته، فمن الممكن تقبيلها والهمس بكلمات وأنفاس حارة أن تجعله أكثر إثارة.
    • العنق: الرقبة من المناطق الحساسة في جسد الرجل لاحتوائها على العديد من النهايات العصبية، والتي قد تدفع بعض القبلات من زوجته للكثير من المشاعر الجنسية والعاطفية.
    • الصدر: يمكن للمرأة أن تجذب زوجها لها بملامسة صدره بلطف.

تحسين الأداء الجنسي للرجل

يبحث غالبية الرجال عن أساليب تزيد من قدراتهم الجنسية لإرضاء زوجاتهم بالمرتبة الأولى، ولهذا الغرض فقد يسعى البعض لاستخدام بعض المستحضرات الطبية، ولكن من الأفضل معرفة الأسس التي يعتمد عليها الأداء الجنسي، إذ إن العضو الذكري يعمل على ضغط الدم، وانتظام الدورة الدموية، ولذلك فإن صحة القلب والجسم عامةً هو المحرّك الأساسي للقدرة الجنسية، وفيما يأتي بعض الطرق الطبيعية التي تساعد في هذا الغرض:
  • الغذاء الصحي: يساعد الغذاء الصحي كثيرًا على زيادة القدرة الجنسية للرجل والمحافظة على صحته العامة، كتناول الفواكه والخضراوات الغنية بالعناصر الغذائية الهامة، مثل الموز، والفلفل الحار، والبصل والثوم، والأطعمة الغنية بالتوابل الطبيعية، كذلك الأمر بما يخص تناول اللحوم المختلفة، مثل سمك السلمون والتونة، وغيرها من الأطعمة الغنية بالمحفزات الجنسية.
  • البعد عن التوتر: يعد التوتر من الحالات النفسية المزعجة، من المؤثرات السلبية على الحالة الصحية للإنسان، بما في ذلك قدرته على ممارسة الجنس، إذ إنه يزيد من نبضات القلب بطريقة سيئة تؤثر سلبًا على الرغبة الجنسية للرجل، بالإضافة لتأثيره على قدرة الإنتصاب الكامل للعضو الذكري والوصول للرعشة الجنسية، لذا يفترض بالرجل البعد عن كل ما يمكن أن يسبب له القلق والمشاكل النفسية الأخرى، كما يمكن للرجل اللجوء لممارسة التمارين الرياضية والتي من شأنها أن تقلل من التوتر، كما ويمكنه التحدث مع زوجته عن الأمور التي تقلقه لتهدئه.
  • ترك العادات السيئة: للحصول على صحة جنسية أفضل يجب على الرجل أن يبتعد عن الكثير من الممارسات الخاطئة، مثل التدخين وتعاطي المخدرات والكحول.
  • الرياضة: تعد ممارسة التمارين الرياضية من أنجع السُبل لزيادة قوة الرجل الجنسية، فالممارسة الجنسية تزيد من معدلات النبض، لذلك تعمل الرياضة على انتظامها، وبالتالي زيادة القدرة الجنسية، ومن أفضل الرياضات، السباحة، والجري، والتماين الرضياضية اليومية، ومن الأفضل ممارسة هذه الرياضات لمدة نصف ساعة يوميًا على الأقل، فهي تعزز الرغبة والقدرة الجنسية لدرجة كبيرة.
  • استشارة الطبيب: في بعض الحالات لا بد للرجل من استشارة الطبيب المختص بالمشاكل الجنسية، كأن تكون لديه بعض المشاكل بالانتصاب وبعض الأمراض الأخرى.
  • الاهتمام الزوجي: العلاقة الجنسية ليست علاقة منفردة، بل هي علاقة تشاركية بحتة، لذا فالاهتمام بالرغبات الجنسية المختلفة لكلا الزوجين، من أكثر ما قد يزيد من طاقة الرجل الجنسية.

المراجع

  1. "Why Sex is Important in a Relationship"finehomesandliving, Retrieved 15-10-2019. Edited.
  2.  "How To Impress Your Husband: 12 Tricks To Attract Him All Again"momjunction, Retrieved 15-10-2019. Edited.
  3.  "9 Ways For Men to Improve Sexual Performance"healthline, Retrieved 15-10-2019. Edited.
هل اعجبك الموضوع :
العناوين

    تم الكشف عن مانع الإعلانات

    الإعلانات تساعدنا في تمويل موقعنا، فالمرجو تعطيل مانع الإعلانات وساعدنا في تقديم محتوى حصري لك.
    ❤️ شكرًا لك على الدعم ❤️